تفاصيل التدوينة

السم في العسل!

بواسطة | صفر 20, 1443 | Sep 27, 2021

المقالات-3



العلاقات الإنسانية شيء أساسي في حياتنا، نجاحها يكون سبب سعادتنا وثقتنا في نفسنا أما فشلها ممكن يؤثر علينا وعلى نفسيتنا وقد يصيبنا بالاضطراب.

يمكن مر في حياتك أشخاص سلبيين أو (ساميين)، في حياتهم كلها ما يشوفون إلا نص الكوب الفاضي! تلقاهم في عملك، أو جامعتك أو حتى من اصدقائكأو من عائلتك للأسف.

 

 

طيب وش يسوون في حياتنا؟ يلونوها بالسوداوية.

في كل صباح يتذمرون من الشغل أو الدراسة وبالتالي يحبطونك، وبسبب عدم ثقتهم في نفسهم تلقاهم دايم ينتقدون أي شيء تسويه! يحبون الدراما دايميشوف نفسه المظلوم اللي كل الناس والظروف عليه! أغلب وقتهم يتكلمون وينمون في الأشخاص اللي حولهم وأنت ما تسلم منهم بعد! يستنزفون طاقتكوأمور كثيرة ممكن تأثر عليك.

 

بكذا.. عرفت الشخصيات السامة حولك كيف تتصرف عشان تحد من تأثيرهم؟ وكيف تتعامل معهم؟

 

يعطينا مالكوم في كتابة بعض الطرق اللي تخلصك من الشخصيات السامة منها: ابدأ بمصارحتهم عن طريقة تعاملهم اللي ما تناسبك. حط بينكم حدودوامنعهم من التدخل في أمورك الخاصة. تحكم في ردود الفعل وتصرفاتك في مواجهتهم.

إذا النقاط السابقة ما جابت نتيجة، ابتعد عنهم ووقف العلاقة ولكن بالطريقة الصحيحة، مثلاً شخص في مكان العمل تقدر تنتقل لعمل ثاني أو ما تحتك فيه،ولكن لو صديق أو قريب يصعب عليك إنهاء علاقتك معه؟ هنا ممكن تبتعد عنه لفترة حتى يتغير أو تقلل علاقتك معه لأبعد الحدود وتجعلها سطحية.

تأثير الأشخاص السلبيين ما يقتصر على حياتك النفسية بس، بل ممكن يوصل لصحتك أيضًا!

 

ممكن تتعرض لارتفاع في ضغط الدم أو قلق وصداع، أو حتى ضعف في الدورة الدموية، وهذه المشاكل تؤدي لأضرار صحية أكبر و أخطر مثل النوباتالقلبية والسكتة الدماغية لا سمح الله.

 

كلنا نتأثر بالأخرين مهما كانت قوة شخصيتنا، لذا دايم اختار الأشخاص الإيجابيين أو السويين اللي راح يكونون داعمين لك و محفزين في حياتك، يسعدهمنجاحك ويحزنهم فشلك، ما يبون يتحكمون فيك يريدونك بشخصيتك  ولا يسعون لتغييرها وتكسير جناحك.

حافظ على صحتك النفسية والجسدية من أصحاب دس السم في العسل.

المرجع:  "Toxic Relationships and How to Change Them"  by Dr. Clinton George Malcom كتاب

 

 

حول المؤلف

اترك تعليقا

Top